1. |
  2. محلية
  3. |
  4. كركوك تحدد بالاسماء اماكن تواجد داعش وتعترف:..
كركوك تحدد بالاسماء اماكن تواجد داعش وتعترف: طرق مواجهته خاطئة

طالب محافظ كركوك راكان سعيد الجبوري، يوم الاحد، بعقد جلسة طارئة لمجلس الامن الوطني على خلفية هجمات امس، وفيما اقر بأن طرق مواجهة الارهاب في المحافظة “خاطئة”، حدد بالاسماء اماكن تواجد عناصر تنيظم “داعش”. 

وقال الجبوري في مؤتمر صحفي مشترك عقده، اليوم، مع رئيس لجنة حقوق الانسان النيابية ارشد الصالحي، إن “استشهاد ابطال الاتحادية يوم حزين وعزاء في كركوك”، مطالباً الكاظمي بصفته القائد العام للقوات المسلحة “بعقد اجتماع طارىء لمجلس الامن الوطني يستضيف فيه محافظ كركوك وممثلي المحافظة بمجلس النواب وقائد العمليات بعد الحادثة الارهابية التي استهدفت الشرطة الاتحادية جنوب كركوك  ليلة امس”.

وأضاف أن “الوضع الامني مشخص من قبل اللجنة الامنية العليا من فترات طويلة”، مشيراً إلى أن “هنالك مساحات واسعة غير مغطاة وارسلنا كتباً رسمية بذلك وطرحنا جزء من هذه المناطق التي تعاني الخلل  والحلول لها”.

وأكد الجبوري، أن “هنالك مناطق في قرة جوخ ووادي النفط وابو خناجر والشاي وزغيتون وامتداد جبال حمرين، يستغلها الارهاب لحركته وهي تحتاج تدخل مباشر من رئيس الوزراء ووقفة جادة لايقاف الاستنزاف والاستهداف”، موضحاً أن “الارهاب في هذه المناطق مازال يتحرك ويخطف وينفذ هجمات وكان اخرها مهاجمة قرية الدوكشمان وقتل الاغنام والابقار ومهاجمة القرى التي تتصدى لداعش الارهابي”.

وبين أن “ما نشهده اليوم هي طرق خاطئة في مواجهة الارهاب لان الجميع  يعلم ان هذه المناطق هي مخابىء ومناطق ايواء واستقرار وتواجد الارهابيين”، مؤكداً “ندعم القوات الامنية لتأمين متطلباتها من كاميرات حرارية واعمال تطهير للطرق والمبازل لكن نحتاج لخطط جديده وتعزيزات عسكرية”.

بدوره دعا الصالحي، لارسال تعزيزات عسكرية الى كركوك، قائلاً خلال المؤتمر، “لابد من معاودة التحالف الدولي وطيران القوة الجوية لتنفيذ ضربات تستهدف مواقع الارهاب”.

وأضاف الصالحي، “لن نقبل اشراك اي قوه اخرى لتامين محافظة كركوك الا القوات الاتحادية”.

وقال أيضاً “لدينا مقترح متفق عليه من جميع مكونات كركوك على تشكيل قوه بنسبة 32‎%‎، وحتى الان لم ينفذ، وهنالك نقص في شرطة كركوك لاكثر من اربعة الالاف عنصر، فيما لدينا  1200شاب اكملوا متطلبات تعيينهم بالشرطة لكن لم تصدر اوامرهم وهم من اهل كركوك”.

وشن مسلحون من “داعش” هجوماً، ليلة امس، استهدف اللواء 19 الفوج 2 في الشرطة الاتحادية المتمركز في قرية “تل سطيح” التابعة لناحية الرشاد في كركوك، ما اسفر عن مقتل 12 مقاتلا وإصابة ثلاثة آخرين.

المصدر : مواقع الكترونية

Share on facebook
Facebook
Share on reddit
Reddit
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on linkedin
LinkedIn
Share on telegram
Telegram

مقالات مشابهه

اترك ردّاً

احدث المقالات

سعر الصرف

ــــــــــــــــــــــــ

Exchange Rate USD: الجمعة, 30 سبتمبر.

الطقس

ـــــــــــــــــــــ

الليغا

ــــــــــــــــــ

ترتيب الدوري الانكليزي

ــــــــــــــــــــــ

حول العالم - لندن

ـــــــــــــــــــــــــــ

error

لا تنسى المشاركة وتفعيل زر الجرس اسفل الشاشة

Facebook
Facebook
Twitter
Visit Us
Follow Me
instagram