1. |
  2. فن و ثقافة
  3. |
  4. الامارات تظفر بـ بيرق “شاعر المليون” والعراق..
الامارات تظفر بـ بيرق “شاعر المليون” والعراق وصيفا

توج سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية الإماراتي مساعد بن طعساس الحارثي الحاصل على “بيرق الشعر” في النسخة العاشرة من برنامج “شاعر المليون” والذي تنظمه وتنتجه لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، في إطار استراتيجيتها الثقافية الهادفة لصون التراث، وتعزيز الاهتمام بالأدب والشعر العربي.

حضر التتويج صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز آل سعود و معالي الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع ومعالي اللواء فارس خلف المزروعي القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية ومعالي المهندس عويضة مرشد المرر رئيس دائرة الطاقة و اللواء الدكتور أحمد ناصر الرئيسي مفتش عام وزارة الداخلية، وعيسى سيف المزروعي نائب رئيس اللجنة، وعدد من المسؤولين الى جانب جمهور غفير من عشاق الشعر النبطي.

وقد تنافس على اللقب ضمن فعاليات الحلقة الختامية التي بثت تفاصيلها مساء يوم أمس عبر قناتي بينونة والإمارات كل من مساعد الحارثي من الإمارات ،ضيف الله السميري العتيبي، عبدالعزيز بن سدحان، هادي مانع اليامي من السعودية، علي حامد العازمي من الكويت، وفهد البدري من العراق وذلك مع تفاعل ملايين المتابعين و دعم وتألق رحلة الشعراء إذ يدعم تصويت المشاهدين الشعراء بـ 40 درجة تضاف إلى درجات لجنة التحكيم من 60 درجة /30 درجة عن الأمسية نصف النهائية، و30 درجة عن الأمسية الختامية/.

وقال معالي اللواء فارس خلف المزروعي إن برنامج شاعر المليون يعكس اهتمام دولة الإمارات بالشعر العربي، وهو امتداد لمسيرة القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” فلقد كان داعماً للشعر والشعراء. وأكد معاليه أن استمرارية البرنامج ونجاحاته وجماهيريته التي حققها بفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” لمختلف البرامج الثقافية في الدولة، والدعم الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة للبرامج والمشاريع الثقافية والتراثية في التي تقام في إمارة أبوظبي.

و هنأ معاليه الشعراء الفائزين والحاصلين على المراكز الأولى المتقدمة في برنامج شاعر المليون، وجميع الشعراء المشاركين بالموسم العاشر، مشيراً إلى أن شعراء الموسم العاشر الثمانية والأربعين هم نخبة من خريجي هذا البرنامج العريق، وسيكونون سفراء لأوطانهم في إيصال الرسائل الهادفة من الشعر لمجتمعاتهم وللعالم أجمع، فالشعر رسالة تسامح ومحبة وسلام ولغة مشتركة بين الشعوب. من جانبه قال عيسى سيف المزروعي، نائب رئيس اللجنة إن برنامج شاعر المليون منذ أن انطلق بموسمه الأول عام 2006 وحتى موسمه العاشر 2022 منح فرصة الظهور الإعلامي بقائمة الـ 100 الأولية لنحو أكثر من 1050 شاعرًا من أصل أكثر من /15000/ شاعر قابلتهم لجنة التحكيم بشكل مباشر في جولاتها التمهيدية، وقدم /480/ شاعراً ما يزيد عن /1370/ قصيدة خلال البث المُباشر على مسرح شاطئ الراحة ما بين قصيدة رئيسية أو قصيدة مُجاراة، وذلك عبر 151 حلقة بث مباشر.

وأهدى حامل بيرق شاعر المليون للموسم العاشر الشاعر الإماراتي مساعد بن طعساس الحارثي، لقب شاعر المليون إلى دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وشعباً، وإلى كل محبي الشعر النبطي، وإلى الجمهور الكبير الذي دعمه طيلة الموسم، مؤكداً أن مسيرته الشعرية في عالم النجومية بدأت منذ انضمامه لحلقات البرنامج المباشرة، وقد تتوجت بحمل بيرق الإمارات.

و عبر الحارثي عن سعادته بنجاح البرنامج المستمر والتقدم الذي يحققه موسماً بعد موسم، وتقدم بالتهنئة لزملائه الشعراء الذين قدموا أداء مميزا وسط تنافس شريف يعكس صورة الشاعر العربي، مشيراً إلى أن كل المشاركين بالبرنامج فائزون بما قدموه وحققوه من تميز وصولاً إلى صفوة الصفوة.

و توجه أعضاء لجنة التحكيم المؤلفة من الأستاذ والباحث والروائي سلطان العميمي، مدير أكاديمية الشعر في أبوظبي، والدكتور غسان الحسن، والشاعر حمد السعيد بكلمات ختامية عكست مشاعرهم وآراءهم النقدية في تقييم مجريات الموسم العاشر من البرنامج.

و أوضح سلطان العميمي، مدير أكاديمية الشعر باللجنة عضو لجنة تحكيم البرنامج، أن حجم التميز الكبير الذي شهده الموسم العاشر يؤكد أن مستوى شعراء الشعر النبطي في العالم العربي في تطور مستمر مشيدا بنجاح البرنامج بموسمه العاشر رغم تحديات الجائحة ما يعكس تصميم دولة الإمارات على التعافي وتخطي تبعاتها وابتداع الحلول الابتكارية في موسم استثنائي بكل ما تحمله الكلمة من معنى وقد قدم لجمهور الشعر النبطي 48 شاعراً من نخبة الشعراء والذين قدموا بدورهم قصائد مميزة على مدار مراحل البرنامج التي امتدت على مدار 16 أمسية. و لفت العميمي إلى أن البرنامج استضاف في العاصمة أبوظبي الشعراء الذين تأهلوا ضمن القائمة المائة شاعر لإجراء المقابلات والاختبارات، والتي تأهل منها 48 شاعرا لخوض غمار المنافسة على لقب شاعر المليون وذلك ضمن الحلقات المباشرة للبرنامج التي بثت على الهواء مباشرة من مسرح شاطئ الراحة بأبوظبي.

كان ثمانية وأربعون شاعراً من 9 دول عربية قد انطلقوا على مسرح شاطئ الراحة في شهر ديسمبر الماضي وتنافسوا ضمن 16 أمسية مباشرة بثت عبر قناتي بينونة والإمارات، لنيل لقب شاعر المليون وحمل بيرق الشعر و6 شعراء من 4 دول وصلوا إلى المرحلة الختامية وهم /ضيف الله فواز السميري من السعودية، عبدالعزيز بن سدحان من السعودية، علي حامد العازمي من الكويت، فهد البدري من العراق، مساعد بن طعساس الحارثي من الإمارات، هادي مانع اليامي من السعودية/ لتقديم روائع شعرهم النبطي أمام أعضاء لجنة التحكيم المؤلفة من سلطان العميمي، والدكتور غسان الحسن، والشاعر حمد السعيد، وجمهور الشعر النبطي في مسرح شاطئ الراحة وعبر الشاشات.

و استضاف برنامج شاعر المليون بأمسيته الختامية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن مساعد بن عبدالعزيز آل سعود الذي قدم قصيدة مهداة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة و ألقى قصيدته المشهورة “شبيه الريح”، وتحدث عن تجربته الشعرية التي حملت تجديد آخر في القصيدة النبطية وأشاد سموه ببرنامج شاعر المليون وما وصل إليه من مكانة مرموقة وتجربة فريدة في الشعر النبطي.

و توزعت درجات الفائزين بالمراكز الأولى /درجات لجنة التحكيم بالإضافة إلى تصويت الجمهور/ حيث حصل على المركز الأول مساعد بن طعساس الحارثي من الإمارات و74 %، وفي المركز الثاني فهد البدري من العراق 66 % و المركز الثالث علي حامد العازمي من الكويت 62%، و المركز الرابع عبدالعزيز بن سدحان من السعودية 55% و المركز الخامس ضيف الله فواز السميري من السعودية 54% و المركز السادس هادي مانع اليامي من السعودية 53%/.

و يحصل الفائز بالمركز الأول على لقب شاعر المليون إضافة إلى بيرق الشعر و5 ملايين درهم إماراتي، بينما يحصل الفائز بالمركز الثاني على 4 ملايين درهم والثالث على 3 ملايين درهم، والرابع على مليوني درهم، والخامس على مليون درهم إماراتي، والسادس على 600 ألف درهم.

شارك في الحلقات المباشرة للمواسم الـ 10 من “شاعر المليون” 480 شاعراً من 19 دولة عربية وغير عربية، منهم /56/ شاعراً من الإمارات، /191/ شاعراً من السعودية، /79/ شاعراً من الكويت، /37/ شاعراً من الأردن، /30/ شاعراً من سلطنة عُمان، /16/ شاعراً من اليمن، /15/ شاعراً من قطر، /14/ شاعراً من البحرين، /14/ شاعراً من سوريا، /13/ شاعراً من العراق، /4/ شعراء من السودان، /3/ شعراء من مصر، شاعران من فلسطين، وشاعر واحد من كل من موريتانيا، تونس، ليبيا، الصومال، إيران، وأستراليا.

فيما سجل البرنامج مشاركة 23 شاعرة وصلت منهن 3 شاعرات من السعودية والإمارات حتى اليوم للمرحلة الأخيرة للبرنامج. وحصل شعراء الإمارات على لقب “شاعر المليون” للمواسم /الخامس/ و/السادس/ و/التاسع/ و/العاشر/، فيما حازت السعودية على لقب الموسمين /الثالث/ و/الثامن/، والكويت على لقب الموسمين /الرابع/ و/السابع/، وقطر للموسمين /الأول/ و/الثاني/. ووصل للمراكز الأولى المرحلة النهائية الموسم العاشر /29/ شاعراً من السعودية، /8/ شعراء من الإمارات، /6/ شعراء من الكويت، شاعران من العراق ودولة قطر ، وشاعر واحد من كل من البحرين، الأردن، سلطنة عُمان .

المصدر : وكالة انباء ANA NEWS

Share on facebook
Facebook
Share on reddit
Reddit
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on linkedin
LinkedIn
Share on telegram
Telegram

مقالات مشابهه

اترك ردّاً

احدث المقالات

سعر الصرف

ــــــــــــــــــــــــ

Exchange Rate USD: الجمعة, 30 سبتمبر.

الطقس

ـــــــــــــــــــــ

الليغا

ــــــــــــــــــ

ترتيب الدوري الانكليزي

ــــــــــــــــــــــ

حول العالم - لندن

ـــــــــــــــــــــــــــ

error

لا تنسى المشاركة وتفعيل زر الجرس اسفل الشاشة

Facebook
Facebook
Twitter
Visit Us
Follow Me
instagram